فيسبوك في فضيحة جديدة وتقدم اعتذارها!

0 تعليق 162 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

من جديد يجد موقع التواصل الاجتماعي الأول في العالم فيسبوك نفسه أمام فضيحة جديدة، حيث كشفت وسائل الإعلام عن احتواء استبيان للأراء خاص بالموقع على سؤال مسيئ يحيل على الاستغلال الجنسي للأطفال والقاصرين، وهو ما جر على فيسبوك انتقاذات كثيرة أجبرته على الاعتذار.

وكانت جرائد بريطانية شهيرة كـ "الغارديان " و"التيلغراف"  قد أشارت إلى أن استبيانا خاصا بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تم توجيهه لعدد من المستخدمين في المملكة المتحدة بتاريخ 4 من شهر فبراير الجاري تضمن سؤالا مسيئا يتعلق بالاستغلال الجنسي للأطفال، ويهدف هذا النوع من الاستبيانات إلى مساعدة الذكاء الاصطناعي في الموقع على تحسين شروط الاستخدام.

ويتضمن الاستبيان المذكور سؤالا على النحو التالي: "في التفكير بعالم مثالي حيث يمكنك وضع سياسات فيسبوك، كيف يمكنك التعامل مع ما يلي: رسالة خاصة من رجل بالغ يطلب من فتاة تبلغ من العمر 14 عاما عن صور جنسية"، ومن بين الأجوبة التي تم إدراجها كان هناك: "يجب السماح  لهذا المحتوى في فيسبوك، وأنا لا أمانع في رؤيته"؛ "يجب أن يسمح هذا المحتوى في فيسبوك ولكن أنا لا أريد أن أرى ذلك".

فيسبوك اعتبرت الأمر مجرد خطأ، حيث أشار "Guy Rosen" نائب مدير قطاع المنتجات في شركة فيسبوك إلى أن الشركة تحاول معرفة طريقة تفكير المستخدمين وأنها لا تعتزم السماح بأي استغلال وتعمل على محاربة ذلك، كما قدمت فيسبوك اعتذارتها بشأن الحادثة.

الكاتب

Ayman Nada

أخبار ذات صلة

0 تعليق